موند بريس

بلاغ صادر من طرف ولاية أمن مدينة فاس

بلاغ صادر من طرف ولاية أمن مدينة فاس

موند بريس :عبدالرحمان بوعبدلي
كشفت معطيات رقمية حول عدد الأشخاص الموقوفين من طرف السلطات الأمنية بمدينة فاس انتشارا واسعا للجريمة بهذه ا لمدينة، حيث جرى توقيف 3665 مشتبها به خلال الفترة الممتدة ما بين فاتح يوليوز الماضي و8 غشت الجاري.
ولاية أمن فاس بقيادة السيد عبدالاه السعيد والي أمن مدينة فاس أوضحت في بلاغ صادر عنها أن من بين 3665 شخصا الموقوفين، في إطار العمليات التي تباشرها مختلف الفرق والمصالح التابعة للولاية، يوجد 769 شخصا كانوا موضوع مذكرات بحث وطنية ومحلية.
وتتعلق القضايا التي صدرت بشأنها مذكرات بحث في حق الموقوفين بالسرقة، والضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض، وحيازة وترويج المخدرات، بما فيها الصلبة، وحمل السلاح الأبيض بدون سند قانوني، والنصب والاحتيال، وإعداد وكر للدعارة.
وحسب المعطيات ذاتها فقد مكنت العمليات الأمنية لمختلف الفرق والمصالح التابعة لولاية أمن فاس مِن توقيف 2896 شخصا في حالة تلبس بارتكاب جرائم تتعلق بالسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض، والسرقة بالعنف وبالخطف والنشل؛ فضلا عن قضايا تتعلق بالضرب والجرح بالسلاح الأبيض، واستهلاك وترويج المخدرات.
في هذا الإطار أوضحت ولاية فاس أن العمليات الأمنية المتواصلة التي تقوم بها مصالحها مكّنت من حجز أزيد مِن 42 كيلوغراما من مخدر الشيرا، وأزيد من 4 كيلوغرامات ونصف من مادة "الكيف المعالج"، بالإضافة إلى 780 علبة من التبغ المهرب، و341 قرصَ هلوسة، وموادَّ مخدرة أخرى.



نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار