موند بريس

سقوط شابة من الطابق العاشر من عمارة بالحي المحمدي بأكادير.

سقوط شابة من الطابق العاشر من عمارة بالحي المحمدي بأكادير.

موند بريس / محمد أيت المودن

إستفاق ساكنة الحي المحمدي بأكادير وساكنة المجمع السكني إسلان م.س 25 على وقع عملية إنتحار فتاة بعد رمي نفسها من الطابق العاشر للمجمع رقم 156 ، فحسب مصادر الجريدة فالضحية كانت رفقة شابين وفتاة ثانية بشقة مكتراة لقضاء ليلة حميمية قبل أن تتحولة الجلسة إلى مشادات كلامية بين الشابين والضحية حسب نفس المصادر ، لتهوي الفتاة بنفسها من نافذة الشقة بالطابق العاشر لتسقط مدرجة في دمائها في منظر تشمئز له الأبدان ، فبعد الكارثة غادر الشابان الشقة إلى وجهة مجهولة فيما قامت والدة صاحب الشقة المكتراة بإخفاء الفتاة الثانية التي كانت برفقتهم وتنظيف المنزل من آثار الجلسة الماجنة خوفا من المتابعة القضائية.
وفور علمها بالحادث هرعت مختلف الأجهزة الأمنية لعين المكان للوقوف على ملابسات الحادث والوصول إلى الشابين اللذان كانا برفقة الفتاة وصديقتها ، فبعد الإستماع لحارس المجمع والإطلاع على كاميراالمراقبة المتبثة بمحيط الإقامة تم تحديد هوية الشاب وظروف الحادث ، فيما تم إعتقال صاحب الشقة ووالدته التي قامت بإخفاء معالم الجريمة والفتاة التي كانت برفقة الضحية قصد التحقيق ليتم بعدها إعتقال المشتبه فيهم بعد تحديد مكانهما .
وفي موضوع دي صلة تعرف جل المجمعات السكنية بالحي المحمدي في الآونة الأخيرة إقبالا كبيرا على إكتراء الشقق لقضاء ليالي ماجنة وسهرات يومية في ظل غياب المراقبة وتساهل حراس هذه الشقق مع الوضع مقابل الحصول على بعض الدريهمات .



نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 2
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
  1. تعليقات الزوار