موند بريس

جريمة بشعة : حتى المصلون لم يسلموا من اعتداءات المجرمين .

جريمة بشعة : حتى المصلون لم يسلموا من اعتداءات المجرمين .

موند بريس / محمد أيت المودن

لقي شخص مصرعه وأصيب آخر بجروح خطيرة، صباح اليوم الجمعة، في الشارع العام بسيدي البرنوصي بالدار البيضاء ، جراء تعرضهما لطعنات مباشرة بعد خروجهما من أداء صلاة الفجر.

وأوضحت مصادر محلية ، أن شخصا يحمل سيفا كبيرا قام بمهاجمة المصليان بالقرب من مسجد التقوى، حيث طعن أحدهما متسببا في وفاته ، وأصاب الاخر بجروح تم نقله على إثرها الى العناية المركزة بمستشفى المنصور.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل ، فيديو من مكان الجريمة ، حيث يظهر الضحية مدرج في دمائه بشكل فظيع وسط الطريق، فيما قام مواطنون بالمسارعة لانقاذ حياة الشخص المصاب عبر الاتصال بالاسعاف وقاموا بوضعه على ظهره حيث بدا وجهه مغطى بالدماء بعد تلقيه لضربات قوية.

يذكر أن الجريمة وقعت في شارع "كبير "، على بعد 500 متر تقريبا من الدائرة الأمنية 34 بالبرنوصي.



نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار