موند بريس

جماعة العدل والإحسان تصعد ضد جريدة الصباح .

جماعة العدل والإحسان تصعد ضد جريدة الصباح .

موند بريس / محمد أيت المودن
فوجئت جريدة “الصباح” بتجنيد جماعة العدل والإحسان لأتباعها لاقتناء جميع نسخ الجريدة، الصادرة أول أمس (الأربعاء)، من أكشاك بتازة، وذلك بعد أن نشرت الجريدة في عددها ليوم (الأربعاء) خبر العثور على ابنة قيادي بالعدل والإحسان بتازة رفقة خليلها بأصيلة، بعد أن روجت عائلتها، في وقت سابق، خبر تعرضها للاختطاف.

يشار إلى ان ابنة الرجل الثاني في العدل والإحسان بتازة، والبالغة من العمر 16 سنة، اختفت عن الأنظار في ظروف غامضة في 10 يوليوز الجاري، فتم الحديث عن احتمال تعرضها لاختطاف، بسبب نشاط والدها السياسي المحظور، لتدخل المصالح الأمنية على الخط، وبعد تحريات وأبحاث تم العثور عليها رفقة خليلها بشقة معدة للكراء بأصيلة، وعند إخضاعها للخبرة الطبية، تبين أنها فقدت عذريتها منذ فترة طويلة.



نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار