موند بريس

إطلاق مسابقة عالمية لفائدة الشباب لأفضل شريط فيديو حول موضوع التغيرات المناخية

إطلاق مسابقة عالمية لفائدة الشباب لأفضل شريط فيديو حول موضوع التغيرات المناخية

إطلاق مسابقة عالمية لفائدة الشباب لأفضل شريط فيديو حول موضوع التغيرات المناخية

موند بريس:

أطلقت الأمانة العامة للإتفاقية الإطارية للأمم المتحدة بشأن التغيرات المناخية مسابقة لفائدة الشباب عبر العالم لاختيار أفضل شريط فيديو يتناول موضوع التغيرات المناخية .
وتروم الأمانة العامة من خلال مشاركة الشباب في جميع أنحاء العالم ، في هذه المسابقة السنوية ، تقاسم الأعمال والمشاريع التي ينجزونها من أجل مكافحة تغيرات المناخية.

وذكرت الأمانة العامة خلال ندوة صحفية عقدت على هامش أشغال جلسات الربيع لمؤتمر اتفاقية الأمم المتحدة الاطارية حول التغيرات المناخية في بون ، أنه سيتم اختيار اثنين للفوز في هذه المسابقة مشيرة إلى أن الفائزين سيشاركان في مؤتمر الاتفاقية الاطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية المقبلة (كوب 23).

وأوضحت الأمانة العامة أن الفائزين سينضمان إلى فريق الاتصال في الاتفاقية الاطار الأممية ، كمصورين بالفيديو وكصحفيين.
ووفق ما أعلنت عنه الأمانة العامة فالمسابقة مفتوحة في وجه الشباب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18و30 إذ يتعين عليهم تقديم أعمالهم قبل 18 غشت المقبل.

وقال نيك نوتال، المتحدث باسم الامانة العامة الاتفاقية الإطارية ومدير الاتصالات بهذا الخصوص “نحن سعداء بإطلاق المسابقة العالمية للشباب للتصوير بالفيديو للسنة الثالثة على التوالي ” .

وأضاف ” أنا متحمس أكثر لفكرة مشاهدة أفلام قصيرة سيصورها شباب من العالم ، وإرسالها من أجل الفوز بمقعد في مؤتمر الامم المتحدة حول المناخ في بون في نونبر المقبل ” .
وأشار نوتال إلى أن ” دولة جزر فيدجي من المحيط الهادي سترأس هذا العام (كوب23 ) ، لذلك أرغب في دعوة المبدعين الشباب ، خاصة من الجزر الصغيرة والتي تعيش على السواحل الفقيرة ، لإخراج كاميراتهم وهواتفهم لتصوير مقاطع عن كيف تعيش مجتمعاتهم وإرسالها”.

وأشارت أنجيليكا شامرينا، مستشارة لدى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي من برنامج التمويلات الصغيرة ، والذي يدعم المسابقة ، إلى أن الهدف من هذه المسابقة تكمن في التعاون والتعلم بين الشباب من خلال تبادل أعمالهم التي تحكي قصصا قد تهم نظرائهم في جميع أنحاء العالم.

وأوضحت أن هذا البرنامج، يعتبر دعم الأجيال الأصغر سنا أولوية، وخاصة فيما يتعلق بمشكلة التغيرات المناخية ، بالنظر إلى أن الشباب سيواجهون تأثيراتها الاكثر ضراوة ولأنهم سيكونون قادة المستقبل في تدبير جهود الحد من انبعاثات الغازات الدفيئة.

وقد تم اختيار محورين أساسيين للمسابقة الأول يهم “المدن المرنة والمحترمة للبيئة ” ، والثاني “المحيطات وتغيرات المناخ “



نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة